الإتحاد الدولي للألعاب المائية "World Aquatics" يضع حجر الأساس لإنشاء مركز التميز في البحرين

04 يناير 2024
World Aquatics' first regional centre to open in Bahrain

 

الرفاع- المكتب الإعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة

تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية  قام الإتحاد الدولي للألعاب المائية واللجنة الأولمبية البحرينية، بالشراكة مع مجموعة جي إف إتش المالية (جي إف إتش) والاتحاد البحريني للسباحة اليوم الخميس 4 يناير 2024 بوضع حجر الأساس لإنشاء مركز تميز جديد للاتحاد الدولي للألعاب المائية في جامعة البحرين للتكنولوجيا بمملكة البحرين وذلك بحضور عدد من أصحاب السمو والمعالي والسعادة وكبار المسئولين والمدعوين ولاعبي ولاعبات منتخب السباحة.

وبهذه المناسبة أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة «يسعدني أن أشهد هذا الإنجاز الهام الذي يقربنا خطوة أخرى من إنشاء مركز عالمي للرياضات المائية في مملكة البحرين. مما لا شك فيه أن هذا المشروع سيعزز الرياضات المائية في المنطقة ويضيف بعدا مهما آخر لمكانة البحرين كمركز رياضي عالمي رائد. ونحن نهنئ كل شركائنا لاجتهادهم في تطوير هذا المشروع بسرعة وسلاسة، ونتطلع إلى الترحيب بنخبة الرياضيين في المملكة للتدريب والمنافسة وتحقيق أحلامهم وتطلعاتهم في مجال الرياضة."

وأكد سموه على أهمية المركز الدولي للتميز في احتضان كوكبة من السباحين من داخل وخارج مملكة البحرين وربط العلم بالرياضة في واحد من أنجح المشاريع الرياضية التي تقام بالشراكة مع القطاع الخاص مؤكدا سموه حرص اللجنة الأولمبية على تعزيز الشراكة مع الاتحاد الدولي للرياضات المائية بالتعاون مع مجموعة جي إف أتش لجعل مملكة البحرين مركزا لتطوير مختلف الألعاب المائية.

ومن جهته أكد د. حسين المسلم رئيس الإتحاد الدولي للألعاب المائية، "من خلال وضع حجر الأساس اليوم، نرسي مع شركائنا الأسس المتينة لمستقبل الرياضات المائية في منطقة الشرق الأوسط. ومن خلال إنشاء تواجد إقليمي لنا في البحرين وإطلاق مركز التميز هذا، فإننا سنحسن بشكل كبير من الطريقة التي نخدم بها المتسابقين على مستوى العالم، فيما نقوم أيضا بإعداد الجيل الجديد من نجوم الرياضات المائية ونخبة من المدربين. إن هذا المركز الحديث والمتطور لن يعزز قدرات المتسابقين فحسب، بل سيرسخ أيضا مكانة البحرين كجهة مثالية ومميزة لاستضافة فعاليات الألعاب المائية الدولية."

وبدوره قال السيد هشام الريس، الرئيس التنفيذي لمجموعة جي إف إتش ورئيس مجلس إدارة جامعة البحرين للتكنولوجيا، "نحن فخورون ببدء العمل في هذا المشروع الرائد الذي سيدعم ويجذب مجتمع الرياضات المائية العالمي إلى مملكة البحرين ويلبي احتياجات الرياضيين المحليين والطلاب والمجتمع من خلال مكوناته الفريدة المتنوعة. تلتزم كل من جي إف إتش وجامعة البحرين للتكنولوجيا بتعزيز مكانة المملكة كمركز إقليمي رائد لتنمية المواهب بما في ذلك في المجال الرياضي، حيث سيكون لهذا المركز دوراً فاعلاً في تحقيق هذا الهدف. نحن ممتنون لاختيار جامعة البحرين للتكنولوجيا كشريك في هذا المشروع الرائع وكموقع مميز للمركز الذي سيصبح أحد أكثر مرافق الرياضات المائية تقدماً في العالم".

هذا وسيكون المركز هو الأول من نوعه للاتحاد الدولي للألعاب المائية في منطقة الشرق الأوسط وسينضم إلى شبكة من المراكز القائمة للاتحاد في كل من أنتيبس (فرنسا)، بودابست (المجر)، تورنتو (كندا)، ديفي (فلوريدا، الولايات المتحدة)، فوكيت (تايلاند) وجولد كوست (أستراليا). سوف يوفر المركز للمتسابقين ذو الأداء العالي مرافق حديثة وتدريب عالمي المستوى وعلوم الرياضة الحديثة.

ومن أهم العناصر التي سيشملها المشروع، إنشاء حوضين للسباحة،أحدهما بطول 50 مترا والآخر للغوص بعمق 5 أمتار، وكلاهما سيتم إنشاؤه وفقا للمواصفات الأولمبية مع 1000 مقعد للجمهور بغرض استضافة فعاليات المسابقات مستقبلاً. إلى جانب ذلك سيتم إنشاء مرافق متكاملة للتدريب وعلوم الرياضة، بالإضافة إلى أماكن للسكن المريح ومطاعم ووحدات بيع بالتجزئة من شأنها جميعا أن تعزز روح الانتماء المجتمعي لأصحاب الحظ ممن سيقيمون ويتدربون في المنشأة.

أحدث الأخبار أحدث الأخبار

أحدث الأخبار

Receiving the Aali Table Tennis Club women's team, which returned with three colored Arab medals

استقبال فريق سيدات نادي عالي لكرة الطاولة العائد بثلاث ميدالية عربية ملونة

Bahrain leads the overall standings in the Arab Clubs Tournament for Women with 15 gold medals

البحرين تتصدر الترتيب العام بدورة الأندية العربية للسيدات بـ 15 ذهبية

The Bahraini tally in the Arab Women’s Tournament rises to 26 colored medals

الحصيلة البحرينية في الدورة العربية للسيدات ترتفع الى 26 ميدالية ملونة