٠٢ مارس ٢٠١٩

احتفالية رائعة للبطلة سلوى عيد بحضور قيادات آسيوية بارزة

احتفل الاتحاد البحريني لألعاب القوى صباح أمس الأول الخميس بالبطلة العالمية سلوى عيد ناصر

احتفل الاتحاد البحريني لألعاب القوى صباح أمس الأول الخميس بالبطلة العالمية سلوى عيد ناصر بمناسبة فوزها بكأس الدوري الماسي لسباق 400 متر العام الماضي 2018 وذلك بفندق الشيراتون بحضور نائب رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى السيد محمد عبداللطيف بن جلال وعضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، أمين السر المساعد بالاتحاد بدر ناصر محمد وبحضور وفد آسيوي رفيع المستوى يضم عضو الاتحاد الدولي ورئيس الاتحاد الهندي لألعاب القوى  سوماريوالا آديل ونائب رئيس الاتحاد الآسيوي، نائب رئيس اتحاد دول غرب آسيا ونائب رئيس الاتحاد الإماراتي لألعاب القوى ناصر المعمري، ونائب رئيس الاتحاد الآسيوي والاتحاد الهندي لألعاب القوى الدكتور ليليت بانوت  وعددا من ممثلي الاتحادات الآسيوية.
في بداية الحفل تم الترحيب بضيوف المملكة حيث عبر بدر ناصر عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، أمين السر المساعد بالاتحاد عن اعتزازه الكبير بتواجد الضيوف على ارض المملكة للإحتفال بالبطلة العالمية سلوى عيد ناصر والتي تعتبر واحدة من ابرز النجمات على ساحة أم الألعاب آسيويا ودوليا، معربا عن سعادته الكبيرة لتواجد نخبة من ابرز القيادات الآسيوية على ارض البحرين لمد جسور التعاون مع الاتحاد البحريني لألعاب القوى.
بعد ذلك، احتفل الحضور بالبطلة سلوى عيد وتم تصميم مسرح خاص لتكريمها احتفاء بإنجازها الرائع، حيث قام نائب رئيس الاتحاد الآسيوي والاتحاد الهندي لألعاب القوى الدكتور ليليت بانوت بتقديم درع تذكاري للبطلة من الاتحاد الآسيوي، فيما قام الإماراتي ناصر المعمري نائب رئيس الاتحاد الآسيوي ونائب رئيس اتحاد دول غرب آسيا بتقديم درع خاص للبطلة من اتحاد دول غرب آسيا، كما قام عدد من ممثلي الاتحادات الآسيوية بتقديم هدايا تذكارية ودروع خاصة للعداءة.
وبهذه المناسبة، أعرب الإماراتي ناصر المعمري عن اعتزازه الكبير بالتواجد على ارض المملكة والمشاركة في تكريم البطلة العالمية سلوى عيد والتي اثبتت جدارتها على الصعيد القاري والدولي في سباق 400 متر للسيدات لتنقش اسمها بأحرف من ذهب وتصبح واجهة مشرفة لألعاب القوى البحرينية والآسيوية.
وأضاف " إننا هنا نحتفل مع أشقائنا في مملكة البحرين بالبطلة سلوى عيد ونفتخر بما حققته من إنجازات ونجاحات عالمية في مقدمتها الفوز بالدوري الماسي وهو ما يعكس التطور المتنامي لألعاب القوى البحرينية بقيادة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وجهود باقي اعضاء مجلس الإدارة".
وبدوره أشاد أمين سر الاتحاد المنغولي لألعاب القوى السيد "زوريج باتار جويغافا" بالعداءة سلوى عيد وما تتمتع به من إمكانيات فنية وبدنية متميزة، مشيرا إلى أنها تملك قدرات هائلة رغم بنيتها الجسمانية، مشيدا بالحضور القوي لألعاب القوى البحرينية على الصعيد الآسيوي والعالمي رغم صغر حجم المملكة وتعدادها السكاني القليل، مبديا سعادته بالمشاركة في الاحتفال.
ومن جهتها أعربت البطلة العالمية سلوى عيد ناصر عن خالص شكرها وتقديرها للجنة الأولمبية البحرينية برئاسة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، والاتحاد البحريني لألعاب القوى برئاسة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على ما يقدمونه لها من دعم ومساندة كان له أبلغ الأثر في تحقيق ذلك النجاح العالمي المتمثل في إحراز كأس الدوري الماسي لسباق 400 متر للسيدات، موضحة بأن هذا الإنجاز سيشكل لها دافعا لتحقيق المزيد، كما عبرت عن سعادتها بإقامة هذا الاحتفال بحضور نخبة من القيادات الآسيوية البارزة وهو ما يحفزها للظهور بصورة افضل في المستقبل.

طباعة عرض جميع الأخبار