٢٦ مايو ٢٠١٩

حياة بنت عبدالعزيز عضوا بلجنة رياضة المرأة باللجنة الأولمبية الدولية

في تأكيد جديد على ما تتمتع به من كفاءة ومكانة دولية مرموقة، وتقديرا لعطائها المتميز في خدمة الحركة الرياضية محليا ودوليا و دعم رياضة المرأة على وجه الخصوص، اعتمدت اللجنة الأولمبية الدولية

في تأكيد جديد على ما تتمتع به من كفاءة ومكانة دولية مرموقة، وتقديرا لعطائها المتميز في خدمة الحركة الرياضية محليا ودوليا و دعم رياضة المرأة على وجه الخصوص، اعتمدت اللجنة الأولمبية الدولية (IOC) سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، رئيسة لجنة رياضة المرأة عضوا بلجنة رياضة المرأة التابعة للجنة الأولمبية الدولية.

وتسلمت اللجنة الأولمبية البحرينية خطابا رسميا من اللجنة الأولمبية الدولية، جاء فيه " بحسب التوصية الـ 40 من الأجندة الأولمبية 2020 فقد تم استعراضها بالتشاور مع رؤساء اللجان لتكوين لجان اللجنة الأولمبية الدولية واضعين في الحسبان عناصر الخبرة والمساواة بين الجنسين والتمثيل الإقليمي.. ولذلك فمن دواعي سرورنا أن نعلن عن تعيين الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة عضوا بلجنة رياضة المرأة على أن يتم اخطاركم لاحقا بموعد اجتماع اللجنة القادم..".

وتترأس لجنة رياضة المرأة السيدة "ليديا نسكيرا" من بوروندي، وهي عضوة في اللجنة الأولمبية الدولية منذ عام 2009 وهي أول سيدة تنضم إلى اللجنة التنفيذية للإتحاد الدولي لكرة القدم في عام 2013، فيما يتولى الأمير فيصل بن الحسين منصب نائب رئيس اللجنة، وتضم اللجنة مجموعة من الشخصيات الرياضية الدولية المرموقة من الجنسين لتنضم إليهم سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة والتي سبق وأن تم اختيارها لعضوية لجنة رعاية الرياضيين ليتم اعتماد عضويتها حاليا بلجنة المرأة والرياضة فقط وفقا للأجندة الجديدة.

وبهذه المناسبة، هنأ الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية سعادة السيد محمد حسن النصف سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة على اختيارها لهذا المنصب الدولي الجديد والذي يتوج جهودها الكبيرة وعطائها المتميز في خدمة الرياضة النسائية محليا وعربيا وقاريا ودوليا من خلال مختلف المناصب التي تتبوأها.

وأضاف النصف بأن حصول سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة على هذا المنصب الدولي يعكس الجهود الكبيرة التي تبذلها اللجنة الأولمبية البحرينية برئاسة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى في دعم الرياضة النسائية والاهتمام برياضة المرأة وإبراز الكوادر الإدارية من النساء لتولي أعلى المناصب الخارجية، وهو ما يتماشى مع اهداف اللجنة الأولمبية الدولية الرامية إلى المساواة بين الرجل والمرأة، متمنيا لسعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة التوفيق والنجاح في مسيرتها القادمة. ​

طباعة عرض جميع الأخبار