٢٠ ديسمبر ٢٠١٨

عسكر يستقبل لاعبي كمال الأجسام ابطال العالم

استقبل الأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة، الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية

استقبل الأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة، الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية السيد عبدالرحمن صادق عسكر بمقر اللجنة بضاحية السيف وفد منتخبنا الوطني لكمال الأجسام الحائز على ميداليتين ذهبيتين وبرونزية في بطولة العالم للأساتذة التي اقيمت في اسبانيا مؤخرا، وذلك بحضور الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، والمدير التنفيذي للشئون الرياضية عبدالجليل أسد و رئيس الاتحاد البحريني لرفع الأثقال السيد سلطان الغانم وعدد من أعضاء مجلس إدارة الاتحاد واللجنة الفنية والحكام.
ونقل عسكر للأبطال تحيات وتهاني سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، مشيدا بما حققه ابطال كمال الأجسام من حصاد متميز في الاستحقاق العالمي رفع راية البحرين خفاقة عالية.
وأثنى الأمين العام على مستوى وأداء الأبطال وما قدموه من نتائج رائعة اثبتوا من خلالها علو كعب رياضة كمال الأجسام البحرينية وما تزخر به من أبطال متميزين ليشكلوا امتدادا لما حققته رياضة كمال الأجسام من إنجازات اقليمية وقارية وعالمية.
وأضاف " إننا فخورون بما حققتموه من إنجاز متميز تكلل بالحصول على ميداليتين ذهبيتين في عام الذهب فقط تجسيدا لشعار سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لتزيدوا من حصاد المملكة من الميداليات الذهبية في عام 2018 وهو ما شكل لنا مصدر سعادة وسرور..".
وأوضح بأن ما تحقق لم يأت من فراغ بل هو نتيجة لجهود مجلس إدارة الاتحاد برئاسة السيد سلطان الغانم وما يقومون من به من دور بارز في دعم ورعاية الأبطال وتوفير كافة اشكال الدعم لهم للوقوف على منصات التتويج، كما أنه يترجم مدى النهج الإداري السليم الذي يتبعه مجلس الإدارة في قيادة الاتحاد.
وأكد عسكر بأن هذا الإنجاز العالمي سيدون بأحرف من ذهب في تاريخ رياضة كمال الأجسام البحرينية وهو انعكاس لما يحظى به القطاع الرياضي من دعم واهتمام من لدن القيادة الرشيدة وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة متمنيا لمنتخب كمال الأجسام المزيد من التألق والنجاح بما يعزز مكانة البحرين على خارطة الرياضة العالمية.
ومن جهته، أعرب رئيس الاتحاد السيد سلطان الغانم عن عميق شكره وتقديره للجنة الأولمبية برئاسة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة على ما تقدمه من دعم ومساندة للإتحاد كان لها أبلغ الأثر في تحقيق هذا الإنجاز العالمي الذي تحقق بسواعد أبناء الوطن المخلصين، مؤكدا بأن هذا الإنجاز يشكل دافعا لتحقيق المزيد من النجاحات والإنجازات في المستقبل بما يرفع هامة الوطن ويعلي شأن الرياضة البحرينية، معربا عن اعتزازه بما حققه ابطال كمال الأجسام ليشكلوا واجهة مشرفة للبحرين في هذا المحفل العالمي متطلعا للمزيد في المستقبل.
يذكر أن حصاد المنتخب في البطولة جاء عبر كلا من محمد صباح (ذهبية) و علي الخياط (ذهبية) وسيد حمزة الحسيني (برونزية).

طباعة عرض جميع الأخبار