١٥ مارس ٢٠١٩

النصف يفخر بثقة ناصر بن حمد و يعد بمواصلة مسيرة التطوير الأولمبية

أعرب أمين عام اللجنة الأولمبية البحرينية السيد محمد حسن النصف

أعرب أمين عام اللجنة الأولمبية البحرينية السيد محمد حسن النصف عن فخره واعتزازه بالثقة التي أولاه إياها ممثل جلالة الملك المفدى للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب و الرياضة سمو الشيخ ناصر بن حمد ال خليفة خلال فترة ترؤسه للجنة الأولمبية البحرينية بتعيينه أميناً عاماً للجنة الأولمبية البحرينية،  مؤكدا بأن هذه الثقة بمثابة الوسام الذي يضعه على صدره وأنه سيبذل قصارى جهده وعصارة خبراته في سبيل خدمة الوطن الغالي وشبابه الاوفياء وأنه سيمضي على النهج الإداري الذي يتوافق مع استراتيجية و خطط اللجنة الأولمبية البحرينية  للمحافظة على المكانة المرموقة التي وصلت إليها وتحقيق المزيد من المكتسبات الإدارية و الميدانية التي تلتقي مع طموحات قيادتنا الرشيدة التي نستمد منها كل قوانا للوصول الى أهدافنا السامية .  
 
وقال  النصف بأن القطاعين الشبابي و الرياضي  في مملكة البحرين مقبلين على مرحلة إنتقالية جديدة قائمة على التوجه الجاد نحو العمل الاحترافي و تحويل الرياضة إلى صناعة ناجعة  بقيادة ربان السفينة الشبابية و الرياضية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الذي نفخر و نعتز بالعمل تحت قيادته ووفق توجيهاته السديدة ، والذي استطاع ان يقود الرياضة البحرينية الى تحقيق إنجازات عالمية  آملين أن نكون على قدر هذه الثقة والوصول الى الأهداف المرجوة  وفي مقدمتها  تعزيز مكانة مملكة البحرين  كعاصمة للشباب و الرياضة .
 و اختتم  النصف تصريحه بالتأكيد على إستمرارية  اللجنة الأولمبية البحرينية في  دعم الاتحادات الرياضية لمواصلة عملها بشكل احترافي يضمن جودة مخرجاتها المتمثلة في مسابقاتها الرياضية المحلية و المنتخبات الوطنية التي تمثل الواجهة الحقيقية للرياضة البحرينية ، داعياً المولى عزّ وجلّ أن يوفقه في تحقيق الطموحات المرجوة  والمساهمة في الارتقاء  بالرياضة البحرينية  . 
 

طباعة عرض جميع الأخبار