٠٤ ديسمبر ٢٠١٨

اللجنة الأولمبية تحتفي بموظفاتها بمناسبة يوم المرأة البحرينية

احتفلت اللجنة الأولمبية بيوم المرأة البحرينية الذي يصادف 1 ديسمبر من كل عام تقديرا لموظفاتها وعرفانا بما يقدمنه من عطاء، وذلك في الاحتفالية الرائعة التي اقيمت بمقر اللجنة الأولمبية

احتفلت اللجنة الأولمبية بيوم المرأة البحرينية الذي يصادف 1 ديسمبر من كل عام تقديرا لموظفاتها وعرفانا بما يقدمنه من عطاء، وذلك في الاحتفالية الرائعة التي اقيمت بمقر اللجنة الأولمبية بضاحية السيف يوم أمس الاثنين برعاية سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة، عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، رئيسة لجنة رياضة المرأة، وبحضور المدير التنفيذي للشئون الرياضية عبدالجليل أسد.

وبدأت الإحتفالية التي أشرفت على تنظيمها لجنة التواصل الاجتماعي برئاسة فاطمة المرزوقي بكلمة ترحيبية من سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز رفعت خلالها أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى، رئيس المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله ورعاها، وذلك بمناسبة يوم المرأة البحرينية والذي أطلق بمبادرة كريمة من سموها لإلقاء الضوء على المحطات الهامة في مسيرة عطاء ومشاركة المرأة البحرينية في دعم عجلة التنمية الوطنية في مختلف المجالات والأصعدة، مشيدة بدعم جلالة الملك حفظه الله ورعاه الذي عزز من مكانة المرأة البحرينية.

كما تقدمت الشيخة حياة بنت عبدالعزيز بعظيم الشكر والامتنان إلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية على دعمه اللا محدود لرياضة المرأة والتي حققت في عهد سموه سلسلة من الإنجازات المتميزة، منوهة كذلك باهتمام معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة الأمين العام للمجلس الأعلى للشباب والرياضة، نائب رئيس اللجنة الأولمبية، وجهود الأمين العام للجنة الأولمبية عبدالرحمن صادق عسكر.

وخلال حديثها استعرضت الشيخة حياة بنت عبدالعزيز إنجازات المرأة البحرينية في مجال العمل التشريعي والبلدي والذي شهد نماذج مشرفة من الشخصيات النسائية اللواتي عملن في هذا المجال، معربة عن سعادتها بوصول 6 نساء لقبة البرلمان و4 سيدات في عضوية المجلس البلدي.

وعبرت الشيخة حياة بنت عبدالعزيز عن اعتزازها الكبير بعطاء وإسهامات المرأة في دعم مسيرة الحركة الرياضية، سواء في اللجنة الأولمبية أو الاتحادات والأندية و التي تزخر بالعديد من الكفاءات النسائية اللواتي يعملن جنبا إلى جنب مع الرجل وتركن بصمة واضحة وحققن العديد من المكتسبات والنجاحات بفضل ما يتحلين به من كفاءة وقدرة وإخلاص ومثابرة في العمل.

وأضافت "ونحن نحتفل اليوم بهذه المناسبة ننظر إلى المرأة البحرينية بعين الفخر والاعتزاز على ما قدمته من نجاحات وإنجازات باهرة في ميدان الرياضة كقائدة وإدارية ولاعبة ومدربة وحكمة وإعلامية تبوأت أعلى المناصب الرياضية العليا في المملكة وخارجها، وحصدت أرفع الأوسمة والجوائز، كما وصلت الرياضة النسائية إلى مكانة مرموقة عكستها الإنجازات الرياضية التي حققتها فتيات البحرين على الصعيد الأولمبي والقاري والعربي والخليجي لتعيش رياضة المرأة أزهى أيامها.. ".

بعد ذلك قامت سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز بتقديم باقات ورد خاصة إلى جميع موظفات اللجنة الأولمبية، كما شارك في تقديمها عبدالجليل أسد، وتم إهداء جميع الموظفات cd يحتوي على مجموعة من الأغاني الوطنية القديمة، واقيمت احتفالية يوم المرأة البحرينية بصورة رائعة ومتميزة إذ تفاجأت الموظفات بتعليق صورهن على حائط القاعة التي احتضنت الاحتفال وتم توزيع عدد من الهدايا التذكارية البسيطة وفي ختام الاحتفال تم قطعة كعكة بهذه المناسبة، كما تم التقاط صور تذكارية لكل الموظفات مع سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز.​

طباعة عرض جميع الأخبار