جائزة محمد بن راشد لأفضل مؤسسة رياضية عربية مكان : الإمارات العربية المتحدة

حصلت اللجنة الاولمبية البحرينية على انجاز تاريخي جديد يضاف الى سلسلة الانجازات الرياضية البحرينية بفوزها بلقب جائزة محمد بن راشد ال مكتوم للإبداع الرياضي كأفضل مؤسسة رياضية عربية بفضل البرنامج الوطني للمدربين الذي يشرف عليه قسم التدريب و التطوير التابع للجنة الاولمبية الى جانب مشروع تطوير محو الامية البدنية للأطفال .
كما حصل معالي الشيخ عيسى بن راشد ال خليفة النائب الثاني لرئيس المجلس الاعلى للشباب و الرياضة الرئيس الفخري للجنة الاولمبية على جائزة افضل شخصية رياضية لعام 2011 التابعة لنفس الجائزة الاغلى و الاكثر تنوعا في فئاتها على مستوى العالم.
وتم اختيار عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية ورئيسة لجنة رياضة المرأة الشيخة حياة بنت عبد العزيز آل خليفة لنيل تكريم خاص لدورها في اثراء الحركة الرياضية النسائية.

عيسى بن راشد ... عطاء متواصل
ساهم الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة، بشكل مباشر في عملية تطوير الرياضة في مملكة البحرين والوطن العربي من خلال عمله الدؤوب طوال عقود من الزمن ، وهو كان قد تقلد عدة مناصب قيادية عدة في البحرين بدءا من رئاسته لنادي البحرين اعرق الأندية الوطنية، كما تولى رئاسة الاتحاد البحريني لكرة القدم منذ العام 1974 حتى 1988 (وهي أطول فترة لرئيس يتولى فيها رئاسة اتحاد كرة القدم في البحرين).
وكان الشيخ عيسى قد عايش كل دورات كأس الخليج العربي لكرة القدم، وترأس مجلس إدارة اللجنة الأولمبية البحرينية منذ تأسيسها في 1979، وعين رئيساً للمؤسسة العامة للشباب والرياضة بدرجة وزير ويشغل حاليا منصب نائب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة منذ العام 1999، والرئيس الفخري للجنة الأولمبية البحرينية، كما أنه يشغل العديد من المناصب الخارجية الهامة أبرزها منصب نائب رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي، ونائب رئيس اتحاد اللجان الأولمبية العربية.


حياة آل خليفة .. تاريخ رياضي حافل
بدأت الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة مشوارها الرياضي كلاعبة في الكرة الطائرة والطاولة وكانت رئيسة للمنتخب البحريني للكرة الطائرة العام 1975 وشاركت معه في العديد من المباريات التي أقيمت داخل وخارج البحرين، وفي العام 1976 تم اختيارها رئيسة لمنتخب كرة الطاولة وشاركت معه في العديد من البطولات التي يعد أبرزها البطولة العربية الخامسة في المغرب العام 1977 والسادسة في ليبيا العام 78 والسابعة في سورية العام 1980، كما شاركت في البطولات الآسيوية التي أقيمت في ماليزيا 1979 وكلكتا بالهند 1981 وبطولة كوريا المفتوحة أعوام 80 و82.
ومن ابرز الانجازات التي حققتها مع زميلاتها في المنتخب البحريني لكرة الطاولة الفوز بالمركز الثاني في مسابقة الفرق في البطولة العربية بليبيا ونفس المركز في مسابقة زوجي المختلط، كما حصلن على المركز الثالث في البطولة الدولية في تونس.
وبعد اعتزالها اللعب اتجهت إلى مجال العمل الإداري في الاتحاد وعملت إدارية لمنتخب الآنسات في الفترة من 1983 إلى 1986، ثم مديرة للمنتخبات الأهلية. وتتبوأ الشيخة حياة العديد من المراكز القيادية الرياضية داخل وخارج البحرين حالياً، فهي عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة وعضو مجلس إدارة اللجنة الاولمبية البحرينية ورئيسة لجنة رياضة المرأة في اتحاد اللجان الاولمبية الوطنية العربية الرياضية التي يرأسها الأمير نواف بن فيصل وعضو لجنة الرياضة والسلام بالمجلس الاولمبي الآسيوي التي يرأسها الأمير فيصل بن الحسين، وكانت عضوا في المكتب التنفيذي لغرب آسيا حتى العام 2011، وتتولى حالياً رئاسة الاتحاد البحريني لكرة الطاولة.

قسم التدريب والتطوير.. برامج ودورات علمية قيمة
يقدم قسم التدريب والتطوير الرياضي التابع للجنة الأولمبية البحرينية الخدمات اللازمة لتأهيل النخب الرياضية المتميزة دعماً لكافة القطاعات الرياضية من اندية واتحادات ومراكز شبابية، إذ يضع ضمن أولويات خططه وبرامجه السنوية العمل على خلق الكوادر الرياضية وتطوير البرامج والدورات لتحقيق الأداء المتميز ولرفع مستوى التدريب الرياضي للمدربين لتطوير الحركة الرياضية.
ويقوم القسم بتدريب الكوادر الإدارية والفنية ضمن مناهج علمية عالية المستوى في كافة المجالات الرياضية، كما يعمل على تطوير المدربين والإداريين والقيادات والوصول بهم إلى أعلى مستويات التدريب، ولتطوير مستوى التدريب في القطاعات الرياضية بالمملكة، بالإضافة إلى تأهيل المدربين والرياضيين والمحاضرين للحصول على شهادات دولية تؤهلهم للتدريب داخل وخارج البحرين، وذلك من خلال التعاون والشراكة مع جميع القطاعات الرياضية لتطوير الكوادر الفنية والقيادات الرياضية.​

طباعة العودة إلى القائمة