١٥ مايو ٢٠١٨

منتخبنا الوطني للرماية يحظى باستقبال رسمي حافل

حظي منتخبنا الوطني للرماية باستقبال رسمي حافل لدى عودته امس الأول من أذربيجان

حظي منتخبنا الوطني  للرماية باستقبال رسمي حافل لدى عودته  امس الأول من أذربيجان  بعد المشاركة في البطولة الدولية لرماية الشوزن وفوزه بالمركز الأول والميدالية الذهبية في مسابقة الرجال التي استحقها الرامي حسن ماجد.
وكان في مقدمة مستقبلي الابطال بقاعة التشريفات بمطار البحرين الدولي سمو الشيخ خليفة بن سلمان بن محمد آل خليفة وسعادة الشيخ حمد بن راشد آل خليفة نائب رئيس الاتحاد البحريني للرماية وعدد من أعضاء مجلس إدارة الاتحاد والسيد هود المناعي وصالحة الرميحي من دائرة الشئون الرياضية  ياللجنة الأولمبية البحرينية.
وقد قام كل من  سمو الشيخ خليفة بن سلمان بن محمد آل خليفة و الشيخ حمد بن راشد ال خليفة بتقديم  باقات الورود الى الرماة الابطال مهنأنينهم  بالنتائج المتميزة التي حققوها مشيدين بالأداء الرائع للرامي حسن ماجد والذي حقق المركز الأول والميدالية الذهبية بكل جدارة واقتدار ليعكس المكانة المرموقة لرياضة الرماية والتي تمتلك رصيدا مشرفا من النجاحات والإنجازات، معربين عن أملهم  في أن يشكل هذا الإنجاز حافزا من أجل بذل المزيد من الجهد في سبيل رفع اسم المملكة عالياً بمختلف المحافل الخارجية.  مؤكدين  على  حرص الاتحاد على مواصلة دعم جميع الرماة بما يسهم في تحقيق المزيد من الإنجازات المتميزة على كافة المستويات.
وبدوره، أهدى الرامي  البطل حسن ماجد الإنجاز إلى جلالة الملك المفدى  و الى سمو رئيس الوزراء  الموقر و الى سمو ولي العهد الأمين وإلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية، والى  رئيس الاتحاد البحريني للرماية  الشيخ سلمان بن خالد آل خليفة مشيدا بما حظي به من دعم ومساندة قادته إلى تحقيق   هذا الإنجاز الذهبي ، موضحاً بأن ما تحقق يشكل له دافعا من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات في المستقبل.
طباعة عرض جميع الأخبار